الخميس، نوفمبر ١٣، ٢٠٠٨

لماذا .. و إلى متى ؟

يقول الأعشى في معلقته
.
علقتها عرضا وعـلـقـت رجـلا
غيري وعلق أخرى غيرها الرجل
.
وعلقته فتـاة، مـا يحـاولـهـا
من أهلها ميت يهذي بها وهل
.
وعلقتني أخرى ما تلائمنـي
فاجتمع الحب حب، كله تبل
.
فكلنا مغرم بهذي بصاحبـه
ناء ودان ومخبول ومختبل
.
.
أحب دائماً أن أقرأ هذه الأبيات
و أتساءل

لماذا .. و إلى متى ؟
.
لماذا نبحث دائماً عن من يصعب تملكه و يبحث عنا أحياناً من يصعب أن يتملكنا
----
.
ملاحظة
.
دائماً مرتبط بالمذكر
و أحياناً مرتبطة بالمؤنث
.
لأنه يبحث هو عن التغيير
و تبحث هي عن الاستقرار
.
فكلاهما بُحوث و يقال بَحوث كصيغة مبالغة للذكر و الأنثى كما هو في صَبور
(لسان العرب)
..
.

هناك ٧ تعليقات:

shahad يقول...

عند تتعلق بشخص يصعب الحصول عليه ستبذل نفسك لإيجاد الحلول للحصول عليه و ستنشغل بالحصول عليه و لن تساءل نفسك بمدى حبك له و لن تساءل نفسك هل لازال يسقيك الحب دون أن يشبعك كل ما تريده هو الحصول عليه

عندما تتعلق بشخص و يكون لك دائما ستفكر بمدى حبك له و ما تشعر وانت معه فهذا الشيء الوحيد الذي ستفكر فيه به إن لم تأنس بما تفكر ستمل الشخص و تتركه


ييقال
اللي يبينه عيت النفس تبغي، واللي نبي عيز الزمن لا يجيبه

هذه المقوله ليس فيها أي امتتداح لما نريد فقط يظهر حب التملك قد يحن الزمن و يأتب به إليك و ما ان تملكه تزول إثارة بعده و تبقى اثارة شخصه الي قد لا تثيرك


آسفة على الاطاله بعد شسوي راي طويل بالموضوع

darkness يقول...

عيدك مبارك
وعساك من عواده

:)

human يقول...

shahad

يعجبني دائماً أسلوبك بالكتابة
و تحليلك الفلسفي للموضوع


أشكرك على التفاعل الدائم

و كل عام و أنتِ بخير

---


darkness

كل عام و أنتِ بخير و بصحة و سلامة
و أنتِ من العايدين الفايزين
:)

Shaima'a Alkandari يقول...

لا ماينفع الحين اعلق


لي عوده للتعليق

human يقول...

شيماء الكندري

على الرحب و السعة
نحن بالانتظار

و الله يستر :)

the.thinker يقول...

ياسلاااااام ^_^ عدلت لي مزاجي

تسلم ايدك

وين الناس عن هالمعلقات :)

ألف شكر

غير معرف يقول...

هذه سنة الحياة ..
وهذه هي الطبيعة الذكورية والطبيعة الانوثيه ..
وفي كل الاحوال في هذه الحالات .. التغيير والاستفرار بينهما خيط عاطفي يجذب بهضه بعضا ..

تحياتي لك ..

أوراد